عام / خادم الحرمين الشريفين يرأس جلسة مجلس الوزراء

2017-04-03


الرياض 6 رجب 1438هـ الموافق 3 إبريل 2017م واس
رأس خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ الجلسة، التي عقدها مجلس الوزراء، بعد ظهر اليوم الاثنين، في قصر اليمامة، بمدينة الرياض.
وفي مطلع الجلسة، أعرب خادم الحرمين الشريفين عن بالغ الشكر والتقدير لأخيه جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين، ملك المملكة الأردنية الهاشمية، على ما لقيه والوفد المرافق خلال زيارته للأردن من حفاوة الاستقبال وكرم الضيافة ، مؤكداً - رعاه الله - أن ما تم خلال الزيارة من مباحثات مع جلالته، وتبادل لوجهات النظر حول المسائل والقضايا التي تهم البلدين، وما جرى من لقاءات ومباحثات رسمية بين الجانبين ، وتوقيع اتفاقيات ومذكرات تفاهم، يجسد الروابط الأخوية المتينة ، والرغبة في الدفع بها نحو آفاق أوسع ، بما يخدم مصلحة البلدين والشعبين الشقيقين ، ويسهم في دعم وتعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم.
كما عبر - حفظه الله - عن تقديره للمملكة الأردنية الهاشمية ملكاً وحكومةً وشعباً على ما بذل من جهود كبيرة لإنجاح أعمال مؤتمر القمة العربية في دورته الثامنة والعشرين ، مشيراً في هذا السياق إلى النتائج الإيجابية للقمة ، وأطلع - أيده الله - المجلس على نتائج لقاءاته بإخوانه أصحاب الجلالة والفخامة والسمو قادة الدول العربية على هامش اجتماعات القمة ، وأعرب - رعاه الله - عن سعادته باستضافة المملكة العربية السعودية للقمة العربية في دورتها التاسعة والعشرين في مدينة الرياض - بمشيئة الله -، مرحباً بإخوانه قادة الدول العربية الشقيقة في بلدهم الثاني المملكة.
وأطلع الملك المفدى المجلس على نتائج استقباله نائب رئيس اللجنة العسكرية المركزية للحزب الصيني الفريق أول جوي شيوي تشي ليانغ.
وأوضح معالي وزير الثقافة والإعلام الدكتور عادل بن زيد الطريفي ، في بيانه لوكالة الأنباء السعودية ، عقب الجلسة ، أن مجلس الوزراء نوه بالبيان المشترك الصادر عقب زيارة خادم الحرمين الشريفين للمملكة الأردنية الهاشمية ، وما اشتمل عليه من تأكيد على متانة العلاقات الأخوية، وحرص على تنميتها في مختلف المجالات ، وما تضمنه من مواقف تجاه الوضع الراهن في الوطن العربي، ورغبة في جمع الكلمة وتوحيد الصف العربي والإسلامي، وسعي البلدين الحثيث من أجل العمل على توثيق الروابط الأخوية بين الدول العربية والإسلامية كما أشاد مجلس الوزراء، بالنتائج الإيجابية لمؤتمر القمة العربية في دورته العادية الثامنة والعشرين ، وما توصلت إليه من قرارات لخدمة القضايا العربية ، مشدداً في هذا الشأن على ما تضمنه إعلان عمّان الصادر في ختام أعمال القمة الذي عكس حرص الجميع على العمل العربي المشترك لمعالجة ما يواجه العالم العربي من مشكلات وتحديات.
وتطرق مجلس الوزراء ، إلى ما تضمنه البيان الصادر عن أعمال الدورة الـ 142 للمجلس الوزاري لمجلس التعاون لدول الخليج العربية في ختام اجتماعاته بالرياض ، من تأكيدات على مواقف وقرارات دول مجلس التعاون الثابتة تجاه مختلف الموضوعات المتعلقة بمسيرة العمل الخليجي المشترك ، وآخر التطورات الإقليمية والدولية.
وبين معاليه ، أن مجلس الوزراء ، أدان إعلان سلطات الاحتلال الإسرائيلي عن إقامة مستوطنة جديدة في الضفة الغربية لأول مرة منذ عشرين عاماً ، وبناء 2000 وحدة استيطانية جديدة، والاستيلاء على 977 دونماً من الأراضي الفلسطينية المحتلة ، مؤكداً المواقف الثابتة للمملكة العربية السعودية تجاه القضية الفلسطينية، واستنكارها لجميع الإجراءات التي تقوم بها سلطات الاحتلال الإسرائيلي ، ودعواتها المتكررة للمجتمع الدولي بإلزام إسرائيل بالتوقف عن جميع الإجراءات التعسفية والعنصرية التي تمارسها ضد أبناء الشعب الفلسطيني.
وجدد مجلس الوزراء، إدانة المملكة واستنكارها الشديدين للانفجار الذي وقع بمدينة " باراتشنار " في باكستان ، معرباً عن العزاء لذوي الضحايا ولجمهورية باكستان الإسلامية حكومةً وشعباً، وتمنياتها للمصابين بسرعة الشفاء.
بعد ذلك ، استعرض مجلس الوزراء جملة من الموضوعات ، معبراً عن الشكر والعرفان لخادم الحرمين الشريفين على جهوده وعنايته بكتاب الله وحرصه على تعليم القرآن وحفظه وتلاوته في داخل المملكة وخارجها ، وعلى رعايته - حفظه الله - للأيتام وجهوده في مختلف مجالات العمل الإنساني ، مشيراً في هذا السياق إلى منح الملك المفدى شهادة الدكتوراه الفخرية في مجال " خدمة القرآن الكريم وعلومه " من جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية ، وجائزة الشخصية القيادية الفخرية في مجال رعاية الأيتام خلال حفل التكريم بجائزة السنابل للمسؤولية المجتمعية لمؤسسات رعاية الأيتام بدول مجلس التعاون الخليجي 2017م ، التي نظمتها جمعية السنابل لرعاية الأيتام بمملكة البحرين وثمن مجلس الوزراء جهود رجال الأمن في تعقب العناصر الإرهابية، وكل من يحاول العبث بأمن المملكة ومواطنيها والمقيمين على أراضيها ، مشيراً في هذا الصدد إلى نجاح رجال الأمن في مداهمة إحدى المزارع بشمال بلدة العوامية بمحافظة القطيف استخدمت من قبل العناصر الإرهابية في الإعداد والتخطيط والتجهيز للأعمال الإرهابية، وافشال مخططاتهم وتحييد خطرهم.
وأفاد معالي الدكتور عادل بن زيد الطريفي أن مجلس الوزراء اطلع على الموضوعات المدرجة على جدول أعمال جلسته، ومن بينها موضوعات اشترك مجلس الشورى في دراستها ، وقد انتهى المجلس إلى ما يلي :
أولاً:
وافق مجلس الوزراء على تفويض معالي وزير التعليم - أو من ينيبه - بالتباحث مع الجانب الأردني في شأن برنامج تعاون علمي وتعليمي بين وزارة التعليم في المملكة العربية السعودية ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي في المملكة الأردنية الهاشمية , والتوقيع عليه.
ثانياً :
بعد الاطلاع على ما رفعه معالي وزير العمل والتنمية الاجتماعية, وبعد النظر في قرار مجلس الشورى رقم ( 25 / 16 ) وتاريخ 23 / 5 / 1438هـ، قرر مجلس الوزراء الموافقة على مذكرة تفاهم في مجالات العمل بين وزارة العمل والتنمية الاجتماعية في المملكة العربية السعودية ووزارة التشغيل والشؤون الاجتماعية في المملكة المغربية , الموقعة في مدينة مراكش بتاريخ 23 / 5 / 1437هـ.
وقد أُعد مرسوم ملكي بذلك .
ثالثاً :
وافق مجلس الوزراء على تفويض معالي وزير النقل رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للطيران المدني - أو من ينيبه - بالتوقيع على مشروعات اتفاقيات بين حكومة المملكة العربية السعودية وحكومات كل من : مملكة أسبانيا , وجمهورية إيرلندا , وجمهورية هنغاريا في مجال خدمات النقل الجوي , ومن ثم رفع النسخ النهائية الموقعة , لاستكمال الإجراءات النظامية رابعاً :
بعد النظر في قرار مجلس الشورى رقم ( 26 / 16 ) وتاريخ 23 / 5 / 1438هـ ، قرر مجلس الوزراء الموافقة على اتفاقية بين حكومة المملكة العربية السعودية وحكومة جمهورية ساحل العاج في مجال خدمات النقل الجوي ، الموقعة في محافظة جدة بتاريخ 20 / 2 / 1437هـ.
وقد أُعد مرسوم ملكي بذلك .
خامساً :
بعد النظر في قرار مجلس الشورى رقم ( 28 / 17 ) وتاريخ 24 / 5 / 1438هـ ، قرر مجلس الوزراء الموافقة على اتفاقية الخدمات الجوية بين حكومة المملكة العربية السعودية وحكومة جمهورية أذربيجان ، الموقعة في مدينة الرياض بتاريخ 21 / 9 / 1436هـ.
وقد أُعد مرسوم ملكي بذلك .
سادساً :
بعد النظر في قرار مجلس الشورى رقم ( 36 / 21 ) وتاريخ 9 / 6 / 1438هـ ، قرر مجلس الوزراء الموافقة على تعديل المادة (62) من نظام خدمة الضباط , الصادر بالمرسوم الملكي رقم ( م / 43 ) وتاريخ 28 / 8 / 1393هـ ، لتكون بالنص الآتي :
أ - يستحق الضابط الطيار , والضابط مشغل أنظمة التسليح على الطائرات المقاتلة - زيادة على راتبه - علاوة طيران بنسبة خمسة وثلاثين في المائة من راتبه الأساسي .
ب ‌ - تكون العلاوة - المشار إليها في الفقرة (أ) من هذه المادة - بنسبة ستين في المائة للضابط الطيار والضابط مشغل أنظمة التسليح , ممن يعملون على الطائرات المقاتلة النفاثة .
ج ‌ - يوقف صرف العلاوة - المنصوص عليها في هذه المادة - أثناء وجود الضابط بالاستيداع" .
وقد أُعد مرسوم ملكي بذلك سابعاً:
قرر مجلس الوزراء الموافقة على اعتماد الحساب الختامي لمكتبة الملك فهد الوطنية للعام المالي ( 1436 / 1437هـ ).
ثامناً :
وافق مجلس الوزراء على تعديل الفقرة (1) من قرار مجلس الوزراء رقم (274) وتاريخ 15 / 9 / 1432هـ ، لتصبح بالنص الآتي : "يُفرغِ المجلس الأعلى للقضاء قضاة في المحاكم العامة ومحاكم الاستئناف ومحاكم التنفيذ أو بعضها بحسب الحاجة , ويكلفهم - عند الاقتضاء - بالعمل خارج وقت الدوام الرسمي , من أجل سرعة البت في القضايا المتعلقة بالمساهمات العقارية , ويتخذ المجلس الأعلى للقضاء - بعد التنسيق مع وزير التجارة والاستثمار رئيس لجنة المساهمات العقارية - ما يلزم حيال ذلك" .
تاسعاً :
وافق مجلس الوزراء على أن تتولى الهيئة العامة للاستثمار رئاسة اللجنة السعودية الكندية المشتركة ، بدلاً من وزارة الخارجية .
عاشراً :
وافق مجلس الوزراء على تعديل تاريخ بدء الدراسة للعام الدراسي القادم ( 1438 / 1439هـ ) للطلاب والطالبات الوارد في قرار مجلس الوزراء رقم (207) وتاريخ 17 / 6 / 1428هـ من 19 / 12 / 1438هـ ، ليكون يوم الأحد الموافق 26 / 12 / 1438هـ. حادي عشر :
وافق مجلس الوزراء على ترقيات بالمرتبتين الخامسة عشرة و الرابعة عشرة ووظيفتي (سفير) و (وزير مفوض) ، وذلك على النحو التالي :
1 -ترقية عبدالرحمن بن عبدالعزيز بن حسن آل الشيخ على وظيفة (مستشار أمني) بالمرتبة الخامسة عشرة بوزارة الداخلية.
2 - ترقية عبدالعزيز بن عبدالله بن عبدالعزيز أبو حيمد على وظيفة (سفير) بوزارة الخارجية.
3 - ترقية محمد بن سليمان بن إبراهيم السبتي على وظيفة (مدير عام الإدارة العامة) بالمرتبة الخامسة عشرة بالصندوق السعودي للتنمية .
4 - ترقية الدكتور / سليمان بن حمد بن عبدالله العويشق على وظيفة (مستشار قانوني) بالمرتبة الخامسة عشرة بالأمانة العامة لمجلس الوزراء .
5 - ترقية المهندس / منصور بن محماس بن برّاز العتيبي على وظيفة (مهندس مستشار كهربائي) بالمرتبة الرابعة عشرة بوزارة الداخلية .
6 - ترقية سليمان بن دخيل بن سليمان العصيمي على وظيفة (مدير عام الرعاية الاجتماعية) بالمرتبة الرابعة عشرة بالمديرية العامة للسجون بوزارة الداخلية .
7 - ترقية محمد بن عبدالكريم بن عبدالله العبيدي على وظيفة (مدير عام الحاسب الآلي) بالمرتبة الرابعة عشرة بوزارة العدل .
8 - ترقية فهد بن سعود بن مزيد العتيبي على وظيفة (مدير عام مركز المعلومات) بالمرتبة الرابعة عشرة بوزارة الصحة .
9 - ترقية الآتية أسماؤهم على وظيفة (وزير مفوض) في وزارة الخارجية وهم:
- سعود بن ناصر بن حمدان الحمدان
- سعود بن عبدالله بن فواز السبيعي
- مالك بن أحمد بن زيد الخيّال
- الدكتور/ فيصل بن إبراهيم بن عمر غلام
10 - ترقية عبدالله بن سليمان بن عبدالله الناصر على وظيفة (مدير عام الشؤون الإدارية والمالية) بالمرتبة الرابعة عشرة بالرئاسة العامة للبحوث العلمية والإفتاء واطلع مجلس الوزراء على عدد من الموضوعات العامة المدرجة على جدول أعماله، ومن بينها التقارير السنوية لكل من : هيئة الري والصرف بالإحساء ، والهيئة السعودية للحياة الفطرية ، والمؤسسة العامة لجسر الملك فهد عن عامين ماليين سابقين ، كما اطلع المجلس على نتائج الدورة (الثامنة والعشرين) لمجلس الوزراء العرب المسؤولين عن شؤون البيئة ، والاجتماع (الثالث والخمسين) للمكتب التنفيذي للمجلس ، وقد أحاط المجلس علماً بما جاء فيها ووجه حيالها بما رأه .